click on book to show pdf

وحدة الوجود عند ابن عربي بين الفكر و الشعر

5.0 02 اختصم الباحثون و لا يزالون يختصمون حول مذهب وحدة الوجود في التصوف الإسلامي: مصدره، و حقيقته، و مطابقته للفكر الإسلامي؛ إذ ليس ثمة قول فصل يستطيع المرء أن يركن إليه، و لا يمكن أن يكون إلا إذا أمكن أن يكون ثمة قول فصل في الشعر، و ما ذلك إلا لأن التصوف شعر الفلسفة، […]

  • د.عصام قصبجي
  • دهشه
  • دمشق-سورية
وحدة الوجود عند ابن عربي بين الفكر و الشعر
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    اختصم الباحثون و لا يزالون يختصمون حول مذهب وحدة الوجود في التصوف الإسلامي: مصدره، و حقيقته، و مطابقته للفكر الإسلامي؛ إذ ليس ثمة قول فصل يستطيع المرء أن يركن إليه، و لا يمكن أن يكون إلا إذا أمكن أن يكون ثمة قول فصل في الشعر، و ما ذلك إلا لأن التصوف شعر الفلسفة، و وحدة الوجود شعر التصوف؛ فالتعبير الصوفي تعبير مجازي عن الحقيقة، و المجاز خيال ينم على الحقيقة، و لكنه ليس الحقيقة، و إذا سلمنا بأن التصوف مثواه القلب، و طابعه الوجد، فليس لنا أن "نبحث" في الوجد، و إنما لنا أن نشعر به. و قد طالما حار الباحثون كلما أرادوا معرفة المذهب الفكري لشاعر من الشعراء، كما حاروا في مذهب الخيام أو المعري يثبتون اليوم ما ينفونه في الغد، أو ينفون في الغد ما أثبتوه في الأمس.

  • تفاصيل
    • د.عصام قصبجي
    • دهشه
    • دمشق-سورية
  • مراجعات