click on book to show pdf

مسألة فدك وحديث انا معاشر الأنبياء لا نورث

0.0 00 يبحث الكتاب حول قضية فدك و هي الهدية التي اهداها رسول الله الى فاطمه و اغتصبها ابوبكر منها و يقول الكاتب : إنّنا نعتقد بأنّ تكذيب الزهراء (عليها السلام) من أعظم المصائب، ينقل عن بعض كبار فقهائنا أنّ أحد الخطباء في أيام مصيبة الحسين (عليه السلام)قرأ جملة: ” دخلت زينب على ابن زياد […]

  • السيد علي الميلاني
  • مركز الحقائق الاسلامية
  • 1427هـ
مسألة فدك وحديث انا معاشر الأنبياء لا نورث
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    يبحث الكتاب حول قضية فدك و هي الهدية التي اهداها رسول الله الى فاطمه و اغتصبها ابوبكر منها و يقول الكاتب : إنّنا نعتقد بأنّ تكذيب الزهراء (عليها السلام) من أعظم المصائب، ينقل عن بعض كبار فقهائنا أنّ أحد الخطباء في أيام مصيبة الحسين (عليه السلام)قرأ جملة: " دخلت زينب على ابن زياد " وأراد أن يشرح ذلك الموقف، فأشار إليه الفقية الكبير الحاضر في المجلس بالصبر وبالتوقف عن قراءة بقية الرواية، قال: لأنّا نريد أن نؤدّي حقّ هذه الجملة: " دخلت زينب على ابن زياد " وهذه مصيبة، وما أعظمها دخلت زينب على ابن زياد مجرّد تكذيب الزهراء سلام الله عليها وعدم قبول قولها مصيبة ما أعظمها، ليست القضية قضية فدك، ليست المسألة مسألة أرض وملك، إنّما القضية ظلم الزهراء سلام الله عليها وتضييع حقّها، وعدم إكرامها، وإيذائها وإغضابها وتكذيبها.

  • تفاصيل
    • السيد علي الميلاني
    • مركز الحقائق الاسلامية
    • 1427هـ
    • الأولى
  • مراجعات