click on book to show pdf

دراسات لأسلوب القرآن الكريم/ المجلد السابع

0.0 00 هذا الكتاب: يعد أول دراسة تقوم على استقراء أسلوب القرآن في جميع رواياته المتواترة والشاذة. كتاب وصفه شيخ العربية وإمام المحققين بأنه “عمل قام به فرد واحد، لو قامت به جماعة لكان لها مفخرة باقية. فمن التواضع أن يسمى هذا العمل الذي يعرضه هذا الكتاب “معجماً نحوياً صرفياً للقرآن العظيم”. و قد ذكر […]

  • محمد عبد الخالق عضيمة
  • -
  • 11 جزء
دراسات لأسلوب القرآن الكريم/ المجلد السابع
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    هذا الكتاب: يعد أول دراسة تقوم على استقراء أسلوب القرآن في جميع رواياته المتواترة والشاذة. كتاب وصفه شيخ العربية وإمام المحققين بأنه "عمل قام به فرد واحد، لو قامت به جماعة لكان لها مفخرة باقية. فمن التواضع أن يسمى هذا العمل الذي يعرضه هذا الكتاب "معجماً نحوياً صرفياً للقرآن العظيم". و قد ذكر المؤلف في مقدمة كتابه أنه وضع هذا الكتاب؛ ليصنع للقرآن الكريم معجماً نحوياً صرفياً، يكون مرجعاً لدارس النحو. فهذا الغرض الأساس من عمل المؤلف في هذا الكتاب؛ إذ كانت الحاجة ماسَّة إلى وضع دراسة شاملة لأسلوب القرآن الكريم في جميع رواياته، وذلك أن هذه القراءات ثروة لغوية ونحوية جديرة بالدرس، وفيها دفاع عن النحو، تعضد قواعده، وتدعم شواهده. وهذا هو المجلد السابع، و الجزء الرابع من القسم الثاني ومن محتوياته: - لمحات عن صيغ المبالغة - صيغ المبالغة من الثلاثي - إعمال صيغة (فعّال) - لمحات عن دراسة أفعل التفضيل - لمحات عن دراسة المقصور والممدود - لمحات عن دراسة جمع المذكر

  • تفاصيل
    • محمد عبد الخالق عضيمة
    • -
    • 11 جزء
    • -
    • دار الحديث
    • -
    • -
    • القاهرة
  • مراجعات