click on book to show pdf

تثبيت الامامة

0.0 00 مما جاء في الكتاب فيا للعجب من قبضه ما ليس بيده ، ولا شهود له ، ولا بينة ؟ و طلبه الشهود و البينة من فاطمة عليها السلام على ما هو بيدها ولها و قد أجمعت الامة على أن من كان في يده شئ فهو أحق به حتى يستحق بالبينة العادلة ، فقلب […]

  • قاسم بن ابراهيم البرسي
  • الغدير للطباعة و النشر
  • 1419 هـ
تثبيت الامامة
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    مما جاء في الكتاب فيا للعجب من قبضه ما ليس بيده ، ولا شهود له ، ولا بينة ؟ و طلبه الشهود و البينة من فاطمة عليها السلام على ما هو بيدها ولها و قد أجمعت الامة على أن من كان في يده شئ فهو أحق به حتى يستحق بالبينة العادلة ، فقلب أبوبكر الحجة عليها في ما كان في يدها و إنما تجب عليه هو و على أصحابه في ما ادعاه له و لهم فحكم على فاطمة عليها السلام بما لم يحكم به على أحد من المسلمين و طلب منها البينة على ما في يدها ، ومنعت ميراث أبيها.

  • تفاصيل
    • قاسم بن ابراهيم البرسي
    • الغدير للطباعة و النشر
    • 1419 هـ
    • الاولى
    • بيروت - لبنان
  • مراجعات