click on book to show pdf

الوجيز في المنطق

0.0 00 إنّ مادة، علم المنطق من المواد الدراسية الحوزوية، التي تدرّس في مرحلة المقدمات، و عادت الحوزات درجت على أن يدرس الطالب كتاباً أولياً مختصراً، ثم يتبعه بكتاب مطول. و خلال الفترات الزمنية المتعددة، كان يدرس في كل مرحلة مقرراً مختلف عن غيره. و في هذا السياق كتب العديدون في مجال المنطق، و لكتاباتهم […]

  • محمد علي الحاج العاملي
  • 1
  • دار الصفوّة
الوجيز في المنطق
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    إنّ مادة، علم المنطق من المواد الدراسية الحوزوية، التي تدرّس في مرحلة المقدمات، و عادت الحوزات درجت على أن يدرس الطالب كتاباً أولياً مختصراً، ثم يتبعه بكتاب مطول. و خلال الفترات الزمنية المتعددة، كان يدرس في كل مرحلة مقرراً مختلف عن غيره. و في هذا السياق كتب العديدون في مجال المنطق، و لكتاباتهم فوائد علمية كثيرة، و لكن المؤلّف رأى أنه لم يلحظ فيما كتب و جود كتاب (تدريسي) بما للكلمة من معنى، حيث إن العمق في الكتابة، أو ما شابه، لا يشكل سبباً كافياً لجعل الكتاب تدريسي، هذا الأمر دعا المؤلف لخوض هذه التجربة في كتابة هذا المختصر في المنطق تحت عنوان (الوجيز في المنطق) على أن يتبعه بكتابين ( الوسيط في المنطق) و (الوسيع في المنطق)، و بذلك تكتمل حلقات الكتب الدراسية لهذه المادة. و أما محاولة المؤلف لوضع مقرر جديد في المنطق، فإنها تنطلق من خلفية ضرورة تحديث و تطوير المناهج العلمية الحوزوية، من ناحية، و من ناحية ثانية بهدف إيجاد سلسلة يتدرج فيها الطالب من كتاب آخر بخلاف ما هو موجود حالياً في عملية الإنتقال من مصنف آخر. لقد قام بتأليف هذا الأثر النفيس و تدوينه محمد عليّ الحاج العاملي و تمّ طبعه سنة 1432ه و نشره دار الصفوة.

  • تفاصيل
    • محمد علي الحاج العاملي
    • 1
    • دار الصفوّة
    • 1432
    • الطبعة الأولى
    • بيروت _لبنان
  • مراجعات