الصحابة في القرآن والسنة والتاريخ

الصحابة في القرآن والسنة والتاريخ

0.0 00 المقدِّمة الحمدُ لله ربِّ العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم الرسل والاَنبياء محمد المصطفى وعلى آله الطيبين الطاهرين ، وصحبهم المنتجبين ، وبعد : فإنّ من المسائل التي لا زالت تثير جدلاً واسعاً في الاَوساط العلمية مسألة عدالة الصحابة ، وقد بقي البحث فيها موزعاً على آراء مطابقة للآراء المتقدمة على مرِّ التاريخ […]

  • مركز الرسالة
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    المقدِّمة الحمدُ لله ربِّ العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم الرسل والاَنبياء محمد المصطفى وعلى آله الطيبين الطاهرين ، وصحبهم المنتجبين ، وبعد : فإنّ من المسائل التي لا زالت تثير جدلاً واسعاً في الاَوساط العلمية مسألة عدالة الصحابة ، وقد بقي البحث فيها موزعاً على آراء مطابقة للآراء المتقدمة على مرِّ التاريخ ، فذهب البعض إلى عدالة جميع الصحابة ، وذهب آخرون إلى عدالة بعض الصحابة دون بعض . إنَّ المنهج العلمي يستدعي النظر إلى الآراء والاَفكار بموضوعية بحثاً عن الحقيقة لذاتها ، وبعيداً عن تحكيم المرتكزات الذهنية المسبقة في البحث والتحقيق ، لتكون النتيجة تابعة للدليل بما هو دليل وإن اصطدمت بالمألوف والمتعارف من الآراء والاَفكار والاَحكام . وفي بحثنا هذا نتتبع المسألة باستنطاق القرآن والسُنّة والتاريخ للوصول إلى الرأي النهائي ، بحيادية وموضوعية تبعاً للدليل دون التأثر بالمرتكزات الذهنية والاَحكام المسبقة ، مواكبين موارد ذكر الصحابة في القرآن الكريم ، والآيات النازلة فيهم مدحاً وذماً ، وما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الصحابة من روايات مادحة وذامة ، ونواصل البحث من خلال تتبع سيرهم الذاتية ضمن الحركة التاريخية لمراحل الدعوة الاِسلامية ، منذ انضمامهم للاِسلام في بداية البعثة ، ومساهمتهم الجادّة في إرساء دعائم العقيدة والشريعة ، بجهادهم وتضحياتهم المتواصلة ، معتمدين الموازين الثابتة ، دون أن نبخس أحداً حقّه في التقييم الموضوعي تبعاً للقرآن والسُنّة والتاريخ . ونترك للقارىء الكريم حريّة الاختيار في الحكم على النتائج طبقاً للاَدلة والشواهد التاريخية ، والله ولي التوفيق .

  • تفاصيل
    • مركز الرسالة
  • مراجعات