click on book to show pdf

الذريعة الى تصانيف الشيعة ج4

0.0 00 ألّف الشيخ الطهراني رحمه الله هذا الكتاب في أكثر من 25 مجلّداً يجمع فيه موسوعةً ضخمةً من عناوين مؤلّفات الشيعة وعلومهم، مُعرِّفاً بها تعريفاً مختصراً؛ لِيُثبِت أنّ أصول العلوم جاءت على أيدي رجال الشيعة، وأنّ تُهَم الآخَرين جاءت عن حقدٍ وحسدٍ وعمى، وقد دوّن يراعُ الشيخ الطهرانيّ ما تسنّى له تدوينُه على وجه […]

  • الشيخ اغا بزرك الطهراني
  • دار الاضواء للطباعة والنشر والتوزيع
  • 1983 مـ
الذريعة الى تصانيف الشيعة ج4
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    ألّف الشيخ الطهراني رحمه الله هذا الكتاب في أكثر من 25 مجلّداً يجمع فيه موسوعةً ضخمةً من عناوين مؤلّفات الشيعة وعلومهم، مُعرِّفاً بها تعريفاً مختصراً؛ لِيُثبِت أنّ أصول العلوم جاءت على أيدي رجال الشيعة، وأنّ تُهَم الآخَرين جاءت عن حقدٍ وحسدٍ وعمى، وقد دوّن يراعُ الشيخ الطهرانيّ ما تسنّى له تدوينُه على وجه الإجمال والاختصار، إلى وقت تأليفه ( الذريعة )، مُسجِّلاً ما تعرّف عليه واشتهر، غير ما ضاع وتُلِف وأُحرِق ورُمي في المياه، في حملاتٍ يذكرها التاريخ على يد المغول وصلاح الدين الأيوبي والوهابيّة وبعض الحكومات الظالمة المتعصّبة للباطل و قد تعرّف الشيخ الطهرانيّ على المؤلّفات والمخطوطات، ثمّ عرّف بها بما يناسب، وبذلك أسدى إلى الأُمّة خدمةً جليلة، حين أرشد الباحثين والمحقّقين إلى مصادر العلم ومراجع المعرفة، وأوقفهم على جبالٍ من المكتبات المنسيّة والصحائف المطويّة، فسهّل الطريق إلى الأخذ منها، ونبّه إلى ما اندرس وانطمس من تراث الإسلام، لِيُحيا من جديد.. وفي الوقت ذاته، أخرج الشيخ أغا بزرك صحيفةً ناصعة مجيدة من صحف الشيعة، بكشفِه عن شيءٍ من عظيم تراثهم القيّم، فدفع محبّي العلم وأصحاب الأقلام إلى تناول ما غاب وضاع عنهم من مراجع التحقيق والتنقيب وصحائف المخطوطات، حيث وجدوها معرَّفةً لهم في كتاب ( الذريعة

  • تفاصيل
    • الشيخ اغا بزرك الطهراني
    • دار الاضواء للطباعة والنشر والتوزيع
    • 1983 مـ
    • الثالثة
  • مراجعات