click on book to show pdf

الإسلام في مواجهة الفلسفات القديمة

كان الفكر البشري عند ظهور الإسلام قد مرّ بأطوار كثيرة أبرز مقوماتها التوحيد الذي دعت إليه جميع الأديان السماوية، ثم جاءت الفلسفات فطرحت على الأمم والمجتمعات مفاهيم مختلفة؛ بل ومتعارضة بين التوحيد والوثنية، فكان الإسلام في مواجهة  ظهوره فلسفات ثلاث كبرى هي: الفلسفية الغنوصية الشرقية، والفلسفة الإغريقية، والفلسفة اليهودية المسيحية الغربية التي تشكلت خلال القرون […]

  • انور الجندي
  • الشركة العالمية للكتاب
  • 1987م
Rate this post
الإسلام في مواجهة الفلسفات القديمة
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    كان الفكر البشري عند ظهور الإسلام قد مرّ بأطوار كثيرة أبرز مقوماتها التوحيد الذي دعت إليه جميع الأديان السماوية، ثم جاءت الفلسفات فطرحت على الأمم والمجتمعات مفاهيم مختلفة؛ بل ومتعارضة بين التوحيد والوثنية، فكان الإسلام في مواجهة  ظهوره فلسفات ثلاث كبرى هي: الفلسفية الغنوصية الشرقية، والفلسفة الإغريقية، والفلسفة اليهودية المسيحية الغربية التي تشكلت خلال القرون الخمسة السابقة للإسلام ولما كان الإسلام ديناً ومنهج حياة، ونظاماً متكاملاً للفرد والمجتمع والعقل والقلب، فقد انطلق في طريقه  ويواجه الحضارات الفرعونية والهندية والرومانية وفكرها، وهذا الكتاب يوضح كيفية مواجهة الإسلام لهذه للفلسفات وضم كتابين الكتاب الأول يضم ستة أبواب والثاني يضم ثلاثة أبواب كلها تتحدث حول هذا الموضوع.

  • تفاصيل
    • انور الجندي
    • الشركة العالمية للكتاب
    • 1987م
    • بيروت -لبنان
  • مراجعات