أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم

مما لا شك فيه أن للتاريخ أهمية كبيرة في حياة كل فرد ومن لا تاريخ له لا حاضر له، هذه مقولة نؤمن بها أشدّ الإيمان، فالتاريخ دوماً هو الحافز الدافع للإنسان أن يتقدّم ويُحرز شيئا، ويعطي علم التاريخ تصوّراً دقيقاً وواضحاً عن العالم القديم، والتجارب التي مرَّ بها الإنسان، وبالتالي تكون هذهِ الدراسة باباً من […]

  • شمس الدين أبي عبد الله محمد المقدسي
  • دار صادر
  • الثانية
Rate this post
أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم
حول هذا الكتاب
  • نظرة عامة

    مما لا شك فيه أن للتاريخ أهمية كبيرة في حياة كل فرد ومن لا تاريخ له لا حاضر له، هذه مقولة نؤمن بها أشدّ الإيمان، فالتاريخ دوماً هو الحافز الدافع للإنسان أن يتقدّم ويُحرز شيئا، ويعطي علم التاريخ تصوّراً دقيقاً وواضحاً عن العالم القديم، والتجارب التي مرَّ بها الإنسان، وبالتالي تكون هذهِ الدراسة باباً من تجنّب ما وقع به الأقدمون من الأخطاء والتي جرّت عليهم الويلات والدمار، ومن جانب أخر يعطي المعرفة التامة للبلدان وعمارتها وسكانها، ومما تقدم تعرفنا على أهمية التاريخ، ومن ذلك جاء هذا الكتاب الذي سيخبرك عن البلدان والأقاليم الإسلامية وما حدث فيها عبرالعصوركما يذكر البحار والبحيرات والأنهار ووصف أمصارها المشهور وغيرها.

  • تفاصيل
    • شمس الدين أبي عبد الله محمد المقدسي
    • دار صادر
    • الثانية
    • بيروت -لبنان
  • مراجعات